رياضة

مصدر بالترسانه : لن نترك النادي للمرتزقة وأعضاء الخلايا الأرهابيه

أكد مصدر مسئول بمجلس إدارة نادي الترسانه، بأن الهجوم المنظم والغير مبرر والتطاول علي بعض أعضاء رموز النادي من مجلس إدارة النادي الحالي، والذي يتم لصالح أشخاص معروفون بالأسم لمجلس الأدارة ومعلومين للجميع بأنهم مرتزقة لحساب البعض الذين خارج النادي من الذين ( خربوا النادي ) وأستباحوا كل موارد النادي لصالحهم ولصالح المرتزقة التابعين لهم والذين حققوا الملايين من الجنيهات لحساباتهم الشخصية وقاموا بالأغتناء الفاحش في عصر هؤلاء المعروفين للجميع وعند بتر هؤلاء الذين قضوا علي الأخضر واليابس، وكانوا هم سر مأساة الفريق الأول لكرة القدم الحالية فهم الجذور الأساسية الذين استغلوا الفريق الأول لكرة القدم ضمن سفرياتهم الخاصة ولتسهيل أعمالهم وتجارتهم برومانيا، واليونان، وسوريا، وغيرها فلقد تم أستغلال الفريق الأول في أكثر من ذلك عندما تم أستخدامة وتوريط اللاعبين في عمليات تهريب بالجمارك وغيرها من العمليات المشبوهه التي سيتم فتح ملفاتها قريبا لأسقاط “ورقة التوت” عن هؤلاء لعلهم يستحون وأن كنت أشك في ذلك .

أعضاء الارهابية داخل مالي الترسانة

أضاف المصدر بأن الفريق في دوري المظاليم ليس بسببنا ولسنا المتسببين في ذلك فكل ما علينا قمنا بعمله وفعله ولا يوجد تقصير فأدارة الكرة وشئونها تم توليها من رئيس النادي النائب طارق سعيد حسانين المعروف بدعمه هو وعائلته للفريق الأول لكرة القدم منذ أن كان بعيدا عن المجلس وخارجه ولم يعلن عن نفسه ولم يقم بعمل ( بروبجاندا ) مثل ما سبقوه ممن يتباهون ويملئون الدنيا صراخا لو تبرعوا بخمسين جنيها للفريق ,, بل المخذي أنهم إذا تبرعوا ب50 جنيها حصلوها 55 جنيها في السر وأكثر من ذلك والأمثله معروفة للجميع من عشاق الترسانه وجماهيره وأعضائه الكرام .
أضاف المصدر المسئول بأن المجلس لا يحب أن ينخرط في جدال مع الفئات المنتفعه والمرتزقة والمسجلين وأرباب السجون والتابعون الماجورين المعروفين للجميع والفئات التابعة للخلايا الأرهابية ومن لهم نشاط ديني متطرف يحاربون الأستقرار والأنجازات داخل النادي ولدينا مستندات علي كل هذه الفئات وسوف يتم كشف المستور تباعا وهم معروفون بالأسم والعنوان وبسجلاتهم القذرة التي يندي لها الجبين .
وأختتم المصدر المسئول قائلا بأن هذا المجلس جاء للأنقاذ بكل المعاني فالنادي كان ( غريق) في الديون بأكثر من 15 مليون جنيه ولم يكن النادي لأبناءه وأعضاءه بل كان للعضويات المهداه التي وصلت لضعف عدد الأعضاء الحقيقيين الذين يدفعون من أموالهم حساب أستضافه الغرباء وكذلك الأمر بالنسبة لكرة القدم التي كانت مجالا خصبا للسمسرة والملايين المهدره، ولم نسمع صوت واحد من الأعضاء عن هذا الأمر لسيطرة الفساد والمفسدين علي كل مفاصل النادي وهروب أبناءه الشرفاء، بالرغم من ذلك فكلنا ثقة ويقين في الله عز وجل من عودة الفريق مرة أخري لمكانه الطبيعي مرة أخري للدوريي الممتاز بعد الأستعانه بجهاز فني قدير بقيادة الكابتن هاني العقبي والأستعانه بخبراء النادي ونجومه الكبار الكباتن مصطفي رياض ومحمد أبو العز وشاكر عبد الفتاح ومحمود حسن والشيوي وغيرهم من رموز النادي للأخذ بنصائحهم وتطبيقها من أجل الصعود للممتاز مرة أخري بعد سنوات عجاف أستمرت لأكثر من 12 عام .
وفي النهاية أقول لهواة الصيد في الماء العكر ولمثيري الفتنه لا تلقوا الشجر المثمر بالحجارة وأنتم بيوتكم من زجاج هش ضعيف وهذه الصور أقل القليل ولدينا الكثير والكثير من المستندات الدالة علي فسادكم والتسجيلات ومحاضر الشرطة وما يجعلكم لا تستطيعون الخروج من جحوركم القذرة مرة أخري فأحذروا، الترسانه له درع وسيف ورجال عاهدوا الله علي خدمته بكل أمانه وشرف ولن نسمح بوجودكم بيننا مرة أخري !!..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق
إغلاق