عربى ودولى

مستشار التجمع الفرنسي : الانتخابات الأوروبية مهمة لكي نعيد فرنسا

باريس . المصري

ألقى “جون مسيحة ” – المستشار السياسي لحزب التجمع

الوطني الفرنسي – محاضرة لأعضاء الحزب بمنطقة

Gozanville بالحي ٩٥ عن رؤية الحزب  برئاسة “مارين

لوين ” التي يخوض بها انتخابات البرلمان الاوروبي القادمة

لكي يقدمها الحاضرين للمواطنين الذين سيشاركون في

هذه الانتخابات . 

وقال “مسيحة “  ان أهميةرهذه الانتخابات تأتي في كل

التطورات التي تشهدها فرنسا وسياسة الحزب الحاكم

التي تتبع العولمة والتي تناقض حركة العالم الذي يسعى

نحو القومية وهي أهم المقادمة التي ينادي بها حزب

التجمع الوطني ، بجانب أهمية الحدود والإيمان برفض

العولمة القديمة. 

قال مسيحة ان النظام الحاكم في فرنسا ضد الفقراء

وسياساته تقوم على الأغنياء ومنحهم الكزيد من

الصلاحيات ، فضلاً عن ضعف حكومته ووزرائه الذين اذا

مشوا في الشارع لا يعرفهم احد لانهم تكنوقراط وغير

سياسيين . ، لافتاً الى ان العالم الان يقلب صفحة العولمة

القديمة  في ظل صعود اليمين في عدد من الدول ،منها

ايطاليا ، السويد ، النمسا ،هولندا ، و البرازيل 

قال مسيحة “  الحقيقة  ان العالم الجديد مختلف منذ

٢٠١٧ ، وفي ٢٠٢٢ نحاول احلال فرنسا الجديدة محل

الماكرونية ، وفرنسا بتاريخها الكبير في حركة ليست الأنجلو

ساكسون ولا امريكا لابد ان تعود فرنسا  ، ونحن نشار الان

باننا أقلية ولكننا نتقدم كل يوم 

وجان دارك كان أقلية في ١٩٨٠ وفي ٢٠١٧ اصبح ١١

مليون جان دارك  ، ولابد ان تعود فرنسا ونحن لدينا سبب

لنعمل لتعود فرنسا . 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق
إغلاق