عربى ودولى

“فيس بوك “الإباحي يثير النواب البريطاني

على زين العابدين
“المواد الإباحية تتسبب فى ضرر كبير يجب أن يتم التعامل معه مثل السجائر والقيادة المتهورة، لذا فيجب أن تعطى الإباحية نفس القدر من الاهتمام والتمويل العام مثل القضايا الصحية الرئيسية الأخرى”..هذا ما حذر منه النواب البريطانيون بلجنة المرأة والمساواة.
واقترح النواب تدشين حملة وطنية للصحة العامة للتحذير من مخاطر الإباحية، فأكثر من اثنين من كل خمس شابات يتم إرسال صور فاضحة إليهن.
كما أصر النواب على ضرورة جعل الأماكن العامة آمنة لجميع النساء والفتيات، كما طالبوا بفرض حظر على مشاهدة المواد الاباحية على الهواتف المحمولة فى الحافلات، وفق موقع “ديلى ميل” البريطانى.
لكيفية الحد من الآثار الضارة للمواد الإباحية،قدمت المجموعة مجموعة من التوصيات كما انتقدت اللجنة شركات التواصل الاجتماعى مثل تويتر وفيس بوك، مشيرةً إلى أن المواقع على الإنترنت هى أماكن عامة، حيث تنتشر المضايقات الجنسية للنساء والفتيات.

ودعا النواب الحكومة إلى إجبار عمالقة الإنترنت العالميين على اتخاذ إجراء بشأن هذه القضية، وقد وردت هذه المطالب فى تقرير دامٍ وجد أن العديد من النساء والفتيات تركن “مرعوبين” بسبب مخاوف التحرش الجنسى، كما أكد أن الفتيات دون سن العاشرة يتعرضن للتحرش الجنسى، مع استهداف العديد منهن لأنهن يرتدين الزى المدرسى
الجدير بالذكر أن رواد موقع “فيسبوك”، كان قد قالوا أن المنصة الأكبر للتواصل الاجتماعي تقدم اقتراحات “بذيئة أو عنيفة” عند كتابة بعض الكلمات في شريط البحث، وسط مطالب بتنقيح نتائج البحث.
والمزود بخاصية “الإكمال التلقائي”، حيث يقدم اقتراحات للمستخدم بمجرد كتابة كلمة أو اثنتين به

وقالت شركة فيسبوك في وقت سابق إن هذه الخاصية تعطي نتائج ترتبط بحسابات شخصية أو صفحات أو مجموعات أو منشورات.

إلا أن مستخدمين كشفوا عن محتوى جنسي وأحيانا عنيف يقترحه “فيسبوك”، عند كتابة كلمات مثل “فيديو عن” في شريط البحث.

يذكر أن محرك البحث “جوجل ” يمتلك الخاصية ذاتها، لكنها تعتمد على عوامل عدة، منها تاريخ البحث السابق للمستخدم، وأكثر الأشياء شيوعا في عمليات البحث الأخيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق
إغلاق