عربى ودولى

فرنسا : أستاذ التاريخ تلقى تهديدات قبل ذبحه

باريس . المصري

كشفت تحقيقات  النائب العام الفرنسي أن أستاذ التاريخ الذي قُطع رأسه قبل يوم في إحدى ضواحي باريس قد تلقى تهديدات عبر الإنترنت قبل قتله على خلفية عرضه رسوماً كاريكاتورية للنبي ” محمد ” صلى الله عليه وسلم .

وقال ”  جان-فرانسوا ريكار “-  في مؤتمر صحفي –   إن والد إحدى التلميذات طالب بإقالة المدرّس  ” صامويل باتي ” – (47 عاما) – وأطلق دعوة عبر الإنترنت “للتحرّك” ضده بعد الحصة الدراسية التي تناولت حرية التعبير.

يذكر أن القاتل هو ” عبد الله أنزوروف “- ١٨ عاماً – شيشاني – جاءت عائلته إلى فرنسا وهو في سن السادسة من عمره .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق