مال و أعمال

علاوة ل” ٢٥ ألف عامل ” بعد اتفاق القوى العاملة و” النساجون “

 

 كتب سيدعبدالنبي

وقع وزير القوي العاملة محمد سعفان، اليوم السبت ، بروتوكولا لتنفيذ اتفاقية عمل جماعية مع محمد فريد خميس، رئيس مجلس إدارة مجموعة الشرقيون ، تقضي بصرف علاوة خاصة اعتبارا من أول يوليو 2018 للعاملين بالمجموعة بنسبة 10% من الأجر الأساسي أو ما يقابله في المكافأة الشاملة في 30 يونيو الماضي أو عند التعيين بالنسبة لمن يعين بعد هذا التاريخ بحد أدني يتراوح بين 100 و400 جنيه ، وأقصي يتراوح بين 400 جنيه 4000 جنيه شهريا ، وتعد هذه العلاوة جزء من الأجر الأساسي للعامل ، وتضم إليه في نفس تاريخ استحققها .

وقال “خميس” : إن المجموعة تضم 5 شركات وأكاديمية وجامعة خاصة ، يعمل بها نحو 25 ألف عامل وفني وموظف.

وأكد  الوزير: إن العمل بهذا البروتوكول يسري لمدة سنة من تاريخ توقيعه ، وذلك إعمالا  لمبدأ المساواة بين العاملين بمجموعة الشرقيون وتحقيقا لاستقرار الأوضاع العمالية بالمجموعة .

وقد شهد “سعفان” و”خميس” توقيع 7 اتفاقيات عمل جماعية  لرؤساء شركات المجموعة تقضي بصرف العلاوة للعاملين بكل شركة بنفس النسبة والحدين الأدنى والأقصى، وذلك بمناسبة صدور القانون رقم 96 لسنة 2018 بمنح علاوة خاصة للموظفين والعاملين بالدولة اعتبارا من أول يوليو 2018 وبالاسترشاد بقرار وزير المالية رقم 271 لسنة 2018 بشان قواعد صرف العلاوة المذكورة ، وذلك ايمانا من المجموعة بمسئوليتها الاجتماعية ومراعاة البعد الاجتماعي للعاملين بالمجموعة  وأسرهم ، كذلك انطلاقا من دور وزارة القوي العاملة في تحقيق التوازن بين طرفي العملية الإنتاجية وتحقيق الاستقرار في علاقات العمل

وفي مؤتمر صحفي عقد عقب التوقيع،  أكد “سعفان” أن الاهتمام بالعمالة يؤدي إلى تطور ونمو الصناعة في مصر، موجهًا رسالته لجميع المستثمرين في ربوع مصر بالاهتمام الكامل بالأيدي العاملة لخلق نوع من أنواع التطور والنمو، ما يعود بمردوده الإيجابي من دعم للإنتاج والاقتصاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق