مصر

راعي الكنيسة يكشف : قوات الأمن تعاملت مع الإرهابي على بعد ٢٠٠ متر ولا خسائر

باسم دياب 

أكد القمص ” عبد المسيح بسيط “- راعي كنيسة العذراء بمسطرد – على فشل محاولة التفجير التي قام بها الانتحاري لتفجير تجمعات المسيحيين بمولد العذراء بمنطقة مسطرد بالقاهرة . 

وقال ” بسيط “- في تصريحات خاصة ل ” بوابة المصري الإخبارية “- إن الإنتحاري لم يستطع الوصول إلى تجمعات المواطنين لإحكام السيطرة الأمنية عليها  فقام بتفجير نفسه أعلى كوبري مسطرد ولَم يسفر الحادث عن أية قتلى سوى إصابة أمين الشرطة 

وأشار “  بسيط ” إلى أن الإرهابي  كان يرتدي زي عمال شركة البترول الساعة الواحدة بعد الظهر ، وحاول دخول الكنيسة ولكن تصدت له قوات الأمن قبل وصوله محيط الكنيسة. 

وأثناء محاولته الهروب من أعلى كوبري مسطرد انفجر الحزام الناسف الذي كان يرتديه.

أوضح ” بسيط ” أنه لايوجد وفيات ولا أي أصابعه  داخل وخارج الكنيسة لأن قوات الأمن تعاملت معه على بعد 200 متر من الكنيسة.

IMG_0857.jpeg

وجاءت محاولة الإرهابي بالتزامن مع احتفاليات مولد السيدة العذراء، حيث أجبرت الاحتياطات الامنية الإرهابي على تفجير نفسه خارج الكنيسة.

ووقع لحادث أعلى كوبري مسطرد، وأن الإرهابي كان في طريقه لكنيسة العذراء بمسطرد بدائرة قسم شبرا الخيمة ثانى بالقليوبية، وكان الإرهابي يرتدي “جاكت فسفوري” للتمويه وإخفاء الحزام الناسف أسفله.

وتشدد وزارة الداخلية الإجراءات الأمنية من أجل تأمين الكنائس في احتفاليات مولد السيدة العذراء.

IMG_0856.jpeg

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
إغلاق