عربى ودولى

دراجة وكرسي متحرك وصافرات في مظاهرات القمصان الصفراء

باريس محمد زيان 

شارك في مظاهرات القمصان الصفراء بشارع الشانزلزيه

مواطن قعيد يجلس على كرسي متحرك مع حركة القمصان

الصفراء ، حيث اكد على أهمية وجوده في هذه

الاحتجاجات لتحسين الأوضاع في بلاده ،مطالباً الرئيس

ماكرون باتخاذ تدابير واجراءات اقتصادية لإعادة الإرضاع

الم طبيعتها قبل حالك الغليان والاحتجاج السياسي التي

تسود فرنسا . 

واشار الى ان فرنسا تمر بازمة احتقان سياسي ينبغي

على رئيس الجمهورية ان يسارع الى إقرار سياسات

ضريبية عادلة لمصلحة المواطن الفرنسي لا لصالح الأغنياء . 

وعبر احد المشاركين عن اختحاجه على السياسات النادية

والاقتصادية لحكومة ماكرون بنزوله بدراجته الى شارع

الشانزليزيه لتوصيل رسالة الى الرئيس ماكرون وحكومة

إدوارد فيليب مفادها ان الشعب يعاني أزمة اقتصادية . 

وقال “باتريك “ان رسالتي اليوم عبر المشاركة بالدراجة هي

الأزمة الاقتصادية التي طالتنا في بيوتنا واقتصادنا

المنزلي الذي تعب من ارتفاع أسعار. الوقود وبالتالي ترك

سياراتنا في المنازل او عرضها للبيع جراء استفحال الغذاء

ورفع الضوئية على الوقود وأسعاره . 

بدوره شارك ” فريدريك ” وهو رجل عجوز جاء للمشاركة في

مظاهرات القمصان الصفراء بشارع الشانزليزيه للاحتجاج

بطريقته الخاصة ،حيث علق صافرة في الصديري الذي

يرتديه وراح يطلق الصافرات في الشارع والارجاءرالقريبة

من قوس النصر للتنديد بما قال عنه السياسات الاقتصادية

غير العادلة التي تصيب فرنسا بحالة من التراجع جراء

غلاء المعيشة . 

قال “فريدريك “هذه رسالتي وحرس الإنذار الذي أستطيع

ان ابعث به من خلال هذه الطريقة المتحضرة للاحتحاج

ضد الأوضاع المعيشية المتردية . 

 

IMG_5112.jpeg

IMG_5113.jpeg

IMG_5114.jpeg

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
إغلاق