مقالات وأراء

توقف قلبه ساعة ..و عاد للحياة مرة آخرى في مستشفى أسيوط

مجدي زعتر

نجح أطباء مستشفى بأسيوط في إنقاذ شاب فارق الحياة

بعد توقف قلبه لمدة ساعة . 

أعلن الدكتور حسام العربى مدير المستشفى الجامعى

بأسيوط عن نجاح المستشفى فى إنقاذ حياة الشاب 

بتركيب قسطرة دعامة الحياة وهو ما يعد حالة نادرة من

نوعها تعكس ما تقوم به المستشفى من خدمة رائدة ومتميزة

فى مجال أمراض القلب وجراحاته والتى تُعد الأكبر من

نوعها فى صعيد مصر.

واستقبل المستشفى لشئون  المريض البالغ من العمر 36

عاما ، يعمل مسعفاً بمستشفى المبرة ويعانى من توقف

القلب نتيجة إنسداد الشريان التاجى الأيمن بعد تجلط

شديد.

ضم الفريق الطبي الدكتور محمد على المدرس بقسم

أمراض القلب والدكتور محمد أبو الحسن ، ومحمد عثمان

المدرسين المساعدين بالقسم والطبيبان أسماء جلال وخالد

صابر النواب بالمستشفى .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق