برلمان

برلمانية : الأزهر يدرس كتب سيد قطب والإرهاب

محمد علاء

تقدمت النائبة غادة عجمي، عضو مجلس النواب، بطلب

إحاطة عاجل إلى الدكتور علي عبد العال، رئيس مجلس

النواب، موجه إلى رئيس مجلس الوزراء المهندس مصطفى

مدبولي، بشأن وجود مضامين إخوانية في مناهج مؤسسة

الأزهر الشريف، تمجد في شخصيات إخوانية تدعم

التطرف والإرهاب 

وكشفت عجمي، عن وجود كتب ومقررات يتم تدريسها

بمؤسسة الأزهر “الجامعة”، تتضمن مضامين إخوانية،

وتمجد شخصيات صدر بشأنها أحكام قضائية بالانضمام

إلى جماعات إرهابية وتهديد الأمن والاستقرار في الدولة

المصرية. 

وأوضحت: “هذه الكتب مقررة في 14 كلية من كليات جامعة

الأزهر، منها أصول الدين، والدراسات الإسلامية والعربيةـ،

وتتضمن مضامين تعادي الدولة المصرية وتخالف الإسلام

الوسطي الذي يقوده الأزهر“. 

وشددت أن هذا الأمر يتناقض مع خطوات الدولة في

مواجهة الفكر المتطرف، فلا يجوز بأي حال تدريس مناهج

تدعو إلى الإرهاب أو قام بتأليفها قيادات لعناصر إرهابية

تضر الدولة المصرية وتستهدف خرابها. 

وطالبت عجمي، بضرورة الإفادة بخطوات مواجهة انتشار

الكتب والمؤلفات التي تدعو إلى الأفكار المتطرفة في الأزهر. 

واستعرضت النائبة البرلمانية، بعض الكتب، ومنها 

– “الدعوة الإسلامية في العصر الحديث”، تأليف الدكتور

بكر زكي عوض، أستاذ الدعوة والثقافة الإسلامية المتفرغ

بكلية أصول الدين، حيث تناول جماعة الإخوان بمدح

تاريخهم، وهجوم على الزعيم جمال عبد الناصر، وكذلك

عدد من قيادات الدولة والأزهر الذين وقفوا ضد الفكر الإخواني. 

– “وسائل تبليغ الدعوة”، بكليات أصول الدين، تأليف

الدكتور عبد الرحمن جبرة، أستاذ الدعوة بكلية أصول

الدين بالقاهرة، حيث يتضمن مدحا في يوسف القرضاوي

، وكذلك زغلول النجار، القيادات الإخوانية الشهيرة. 

– “النظم الإسلامية” ، بكليات أصول الدين، تأليف الدكتور

مصطفى سمك، والدكتور حسن عبد الرؤوف، والدكتور

أحمد حسن غنيم، حيث نقل الكتاب مضمونا من كتاب “في

ظلال القرآن” لسيد قطب، وبه دعوات لتكفير المجتمع. 

– “مناهج الدعوة”، بكليات أصول الدين، الذي قام بتأليف

جزء كبير منه الدكتور يسري محمد هاني، أحد أقطاب

الإخوان، حيث كان نائبًا عن الإخوان في مجلس الشعب

لفترتين متتاليتين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق