عربى ودولى

بالتزامن مع بدء العقوبات الأمريكية على طهران.. هكذا تحدت إيران قرارات ترامب

 

على زين العابدين

بشأن تطورات العقوبات الاقتصادية المفروض على

إيران،أصدر مكتب المتحدث باسم وزارة الخارجية

الأمريكية تصريحات لوزير الخارجية مايكل بومبيو ووزير

الخزانة ستيفن منوشين وهو ما جاء بعد يوم واحد من

دخول العقوبات الأمريكية المفروضة على إيران حيز التنفيذ

وقال وزير الخارجية الأمريكية، أن الإدارة الأمريكية بعد

انسحاب الرئيس دونالد ترامب من الصفقة النووية في مايو

من هذا العام أعلنت عن إستراتيجية جديدة لتغيير سلوك

القيادة في إيران بشكل جذري، والهدف من العقوبات

حرمان النظام الإيراني من الإيرادات التي يستخدمها

لتمويل الأنشطة العنيفة والمزعزعة للاستقرار عبر مختلف

أنحاء الشرق الأوسط والعالم.

فى ذات السياق عرضت فضائية “روسيا اليوم”، تقرير

يظهر إجراء إيران تدريبات دفاعية مشتركة للجيش الإيرانى

ووحدات الحرس الثورى على خلفية فرض واشنطن

عقوباتها على طهران.

ووفق “روسيا اليوم أفاد مساعد المنسق للجيش الإيراني،

حبيب الله سياري، بأن مساحة إجراء المناورات المستمرة

ليومين، تبلغ 500 ألف كيلومتر مربع.

وتتزامن التدريبات العسكرية فى إيران مع بداية سريان

مفعول العقوبات الأمريكية الجديدة على صادرات الوقود

الإيرانية.

وكان الاتحاد الأوروبي وفرنسا وألمانيا وبريطانيا قد

اصدروا أمس بيان مشترك عبروا فيه عن الأسف حيال قرار

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بإعادة فرض العقوبات

على إيران ثالث أكبر مصدر للنفط في العالم.

وقالت فيديريكا موجيريني، مسئولة السياسة الخارجية في

الاتحاد الأوروبي ووزراء الخارجية والمالية للدول الثلاث في

بيانهم «هدفنا هو حماية الأطراف الأوروبية الاقتصادية

التي لها تعاملات تجارية مشروعة مع إيران بما يتسق مع

التشريعات الأوروبية وقرار مجلس الأمن التابع للأمم

المتحدة رقم 2231“.

ويرى وزير الخارجية الأمريكي بأنه يكفي النظر إلى ما

حدث الأسبوع الماضي، إذ أعلنت الدنمارك عن أنها كشفت

مؤامرة اغتيال كان ينوي النظام الإيراني تنفيذها على

أرضها،لافتا إلي أن النظام الإيراني لديه الخيار إذ

يستطيع أن يتحول بزاوية 180 درجة عن مساره الخارج

عن القانون ويتصرف كدولة عادية أو أن يشهد على انهيار

اقتصاده.

فى نفس السياق قال الرئيس الإيرانى حسن روحانى فى

كلمة بثها التلفزيون الرسمى أمس الاثنين إن إيران ستبيع

النفط وستخرق العقوبات التى أعادت الولايات المتحدة

فرضها عليها.

كانت الإدارة الأمريكية قد أعلنت أن حزمة العقوبات

الجديدةعلى إيران دخلت حيز التنفيذ، وأن العقوبات تطال

قطاعين حيويين بالنسبة لإيران وهما النفط والبنوك.

يذكر أن قناة العربية، قد كشفت أن العقوبات الأمريكية

الجديدة على إيران تطال 700 من الشخصيات والكيانات،

وأن الإدارة الأمريكية تعهدت بأن تكون العقوبات على إيران

الأشد على الإطلاق.

وتهدف الإدارة الأمريكية للوصول بصادرات النفط الإيرانى

إلى المستوى الصفر. وكان الرئيس الأمريكى دونالد ترامب

خير إيران بين “التخلى عن نهجها العدائى” و “مواجهة

كارثة اقتصادية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق
إغلاق