فن وتليفزيون

“ باريس “ تعلن ” القاهرة ” منطقة نفوذ اعلامى بعد سيطرتها ب ” هوت بيرد 4”

ابوعميرة: رفضت هذه الاتفاقية المشبوهة .. وهي سبب ابتعادى عن ماسبيرو

محمد إسماعيل

في زمن تتغلب فيه مصلحة الفرد على مصلحة الجماعة .. اعلم أن النهاية قد اقتربت .. وفي زمن يعلو فيه صوت رنين ” وخروشة ” أوراق البنكنوت على صوت الضمير .. فاعلم أن الكارثة على وشك الحدوث .. وفي زمن تكثر فيه اللجان داخل ماسبيرو بدون الوصول إلى قرارات مهمة فاعلم أن ” ماسبيرو ” وضع على مبناه لافتة ” للبيع “وفي زمن تتفرغ فيه بعض قيادات ماسبيرو لحصد مئات الملايين والاستفادة القصوى من مراكزها .. فاعلم أن للفساد حزبا وأتباعا داخل المبنى العتيق .. وإذا جاء الوقت ورأيت وسمعت بعض الفاسدين من القيادات يتشدقون بكلمات الحرية والضمير والشرف.. فاعلم أن هناك مصيبة في الطريق وأن هناك فضيحة يريد البعض التعتيم عليها !! وإذا جاء الوقت ورأيت أن بعض القيادات في ماسبيرو لا صوت لهم .. فاعلم أنهم في اجتماع دائم ومغلق لتقسيم الغنائم .. وأن الغد سيشهد القضاء على ما تبقى من الأخضر واليابس . واذا اعلنت قيادات ماسبيرو أن هناك تغير شاملا سيحدث فى بعض المناصب القيادية لدفع عجلة التطوير والعمل على استعادة موقع مصر الاعلامى فى المنطقة … فاعلم ان الاسواء لم ياتى بعد !  وان الكارثة على وشك الحدوث .. وان الانهيار الاعلامى أتى لامحالة  .. وان التغير المزمع اعلانة  سيبقى على الأسوأ  من قيادات ماسبيرو فى مواقعهم !

IMG_0504.jpeg

” البداية “ 

فى عام 1996  تم انشاء الشركة المصرية للاقمار الصناعية  – نايل سات – من أجل اطلاق وتشغيل الاقمار الصناعية والبث الفضائي بالإضافة إلى نقل البيانات وخدمات الإنترنت والاذاعات الرقمية وان يصبح لمصر ذراع اعلامى قوى وسط الكيانات الاعلامية  العالمية .

وتم تكوين الشركة وانشائها بمشاركة بعض البنوك والشركات وكانت نسبة المشاركة كالتالى اتحاد الاذاعة و التليفزيون المصري 40% الشركة المصرية للمشروعات الاستثمارية الانفست 9%

الهيئة العربية للتصنيع 10%  البنك الاهلى المصرى 7.5%  بنك الاستثمار القومى 7.6 % بنك ا لقاهرة 7.5 %  الجمهور من حاملى الاسهم 2.14% اخرون 2.4 %

IMG_0494.jpeg

” ميثاق عالمى” 

وطبقا للمواثيق العالمية يقوم الاتحاد الدولى للاتصالات و المنظمة الدولية للاقمار الصناعية وهى الجهات الوحيدة المنوط لها تحديد المدرات الفضائية لجميع  الدول فتم تخصيص الموقع المدارى 7 درجات غرب واصبح هذا الموقع هومنطقة ذات نفوذ وسيادة اعلامية مصرية لاتستطيع اى دولة فى العالم التعدى على هذا  المدار لانة اصبح الحدود الاعلامية لجمهورية مصر العربية كالحدود الجغرافية للدول.

نهاية الخدمة

قامت الشركة بإطلاق قمريين صناعين عند الوضع المداري 7 درجات غرباً (نايل سات 101 و102) وأطلقت جيلها الثاني من الأقمار الصناعية نايل سات (201) في أغسطس 2010. وتعاني شركة “نايل سات” من خروج القمر نايل سات «101» من الخدمة في نهاية 2013، وخروج القمر الثاني سات «102» من الخدمة 2015، ولهذا كانت تسعى لإطلاق القمر الثالث (103).

IMG_0498.jpeg

” الكارثة “ 

وفى يوم اسود لم تستطع لة شمس – وسواء بقصد او بدون قصد –  قررت بعض قيادات ماسبيرو والنايل سات التعاقد مع شركة يوتلسات- شركة فرنسية تهتم بالأقمار الصناعية. توفر التغطية على كامل القارة الأوروبية، فضلا عن منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، والهند، واجزاء كبيرة من آسيا والامريكتين –  .لتأجير قمر صناعى لاستئجار – القمر هوت بيرد4 – وان يبث على نفس الموقع المدارى المملوك لمصر نظرا لزيادة الطلب فى وقتها – 2006 – على تاجير القنوات على القمر الصناعى النايل سات لتعويض الطلب الكبير على فتح فضائيات عربية عبر القمر المصري الذي امتلأت سعته ولم يعد قادراً على تلبية الطلبات.

ولاننا لانملك موهبة التفاوض اصرت شركة اليوتلسات على تاجير القناة القمرية الواحدة – وتشمل 8 قنوات تليفزيونية – 300 الف يورو سنويا

وبعد مفاوضات استمرت لاكثر من 45 يوم تفتق ذهن عباقرة ماسبيرو على تأجير بعض القنوات القمرية  فقط  ورفض فكرة تأجير القمر الصناعى كاملا !!!

فكان هذا القرار هو بمثابة التوقيع على صك التنازل عن الحدود الاعلامية لجمهورية مصر العربية والتوقيع ايضا فى كشوف المكأفات التى ستحصل عليها بعض القيادات نظير تاجيرهم لهذة القنوات !