مصر

البابا تواضروس: الرئيس السيسي “مايسترو شاطر”

وصف البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية؛ الرئيس عبد الفتاح السيسي بـ”مايسترو شاطر” في إدارة أزمة فيروس كورونا المستجد، موضحا أن كلمة أزمة تعني الأشياء التي تأتي على غفلة.

وأضاف البابا تواضروس في برنامج “افطونف” الذي بثه المركز الإعلامي للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، أن البلد كانت على أتم استعداد لمواجهة الفيروس حتى أن الهيئات العالمية قدرت تلك المجهودات التى بذلت في مواجهة تلك الأزمة، موجها كلمة لرئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولى: “أن المتابعة المستمر والميدانية الدائمة ومتابعة الوضع واتخاذ القرارات اللازمة والمناسبة أمر جدير بالتقدير”.

ولفت البابا تواضروس الثاني: “أن القوات المسلحة لها دورها الدائم في حفظ الحدود ولكن لها دور اجتماعي ودور اقتصادي في مصر وكان من الشيء الجميل لها الاستعراض أو الاصطفاف الذي قامت به القوات المسلحة في حضور الرئيس بالامكانيات الطبية المهولة مثل وجود عربيات التعقيم المتنقلة فالحقيقة كان لها مجال ودورا يفتخر به”.

وأردف: “لا يوجد أغلى من صحة الإنسان فالطب بكل عناصره هو المسئول عن صحة الإنسان ولدينا وزارة نشيطة، ونمتلك أطقم طبية نشيطة للغاية فبوجه لهم التحية والتقدير لكل قطاعات الصحة الذين يتصدرون لمواجهة الفيروس ربنا يحفظكم ويعينكم”.

واختتم البابا تواضروس قائلا: “كان في التزام في الايبارشيات والمناطق الرعوية بقرار غلق الكنائس وأن الكل متفق أن الصحة فوق أي شيء، وفي معظم الإيبارشيات كانت تقام صلوات أسبوع الآلام والعيد في الأديرة باعتبارها مكانا للعزل وربنا يعدى هذه الأزمة بسلام”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
إغلاق