عربى ودولى

أول وفاة في موريتانيا بسبب كورونا

ترغب الحكومة الفنلندية في تشديد وتمديد الإجراءات التي اتخذتها لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقالت رئيسة الوزراء، سانا مارين، وبعض أعضاء حكومتها، خلال مؤتمر صحفي في هلسنكي، إنه سيتم تمديد جميع الإجراءات السارية حاليا حتى 13 مايو.

ويتعين على البرلمان، الذي يتمتع ائتلاف مارين الحكومي فيه بأغلبية كبيرة، أن يوافق على جميع تلك التدابير قبل أن تدخل حيز التنفيذ.

وسيعني هذا التمديد، ضمن أمور أخرى، استمرار إغلاق المدارس، والتدريس عن بعد للطلاب بدءا من الصف الرابع فصاعدا.

كما سيجري تمديد المنع العام للاجتماعات التي تضم أكثر من عشرة أشخاص حتى 31 مايو، وحتى ذلك الموعد، لا يزال الإغلاق المخطط له للمطاعم والمقاهي والحانات ساريا.

كما سيجري تطبيق لوائح صارمة بشأن حركة المرور على الحدود في شمال وغرب البلاد، وستقتصر حركة السفن مستقبلا على نقل البضائع والشحن فقط، ولن يتمكن الركاب من السفر عن طريق السفن.

وسجلت فنلندا، حتى الآن، أكثر من 1300 حالة إصابة بفيروس كورونا، إلى جانب 13 حالة وفاة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
إغلاق