غير مصنف

أزمة دبلوماسية … فرنسا تستدعي سفيرها في روما

باريس . خاص 

استعدت فرنسا سفيرها لدى روما كريستيان ماسيه ، على

خلفية تجدد أزمة الانتقادات المتبادلة بينهما بشأن استقبال

المهاجرين . 

وقالت مصادر ان وزارة الخارجية الفرنسية سوف تستقبل

السفير للتشاور حول هذه المسالة التي وصفتها بأنها تهجم شنيع واتهامات ضد باريس .

وأصدرت وزارة الخارجية الفرنسية بياناً تستنكر فيه ما

وصفته بالهجوم الشنيع ضد فرنسا ، جاء فيه ” هاجمت

إيطاليا فرنسا بقوة حول الفرنك CFA ، وتحدثت عن

“الضرائب الاستعمارية”. فرنك الاتحاد المالي الأفريقي هو

عملة العديد من البلدان الأفريقية ويربطها باليورو. بدأ

الجدل مع نائب رئيس مجلس الوزراء الإيطالي ، لويجي

دي مايو ، متهماً السداسي بإفقار أفريقيا وكونه أصل

مأساة المهاجرين في البحر المتوسط. ثم يأتي دور نائب

الرئيس الآخر ، ماتيو سالفيني ، الذي حكم يوم الثلاثاء بأن

مصالح الطاقة في باريس في صراع مفتوح مع مصالح

بلاده.

وكانت الخارجية الإيطالية قد استدعت سفيرها   لدى

باريس في ١٣ يونيه ٢٠١٨ م ، على خلفية تصريحات

صادرة من فرنسا اعتبرتها روما انها مثيرة بخصوص

المركب أكواريوس التي  كانت تحمل ٦٠٠ مهاجراً و رفضت

ايطاليا استقبالها ، 

وقالت باريس وقتها ” أن رفض إيطاليا استقبال سفينة

تابعة لمنظمة إنسانية تحمل مهاجرين على متنها هو موقف

معيب وغير مسؤول ، في حين أعلنت روما رفضها  تلقي

الدروس . 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق
إغلاق